التحديث الجديد من كاسبرسكي يدمج تقنيات الكشف عن التهديدات والاستجابة بالشركات الصغيرة والمتوسطة

13

ابتداء من اليوم، سيتم إدماج التقنيات المتقدمة لكاسبركسي في القدرات الوظيفية الخاصة بالكشف عن الحوادث والاستجابة لها، ما يُتيح للشركات الصغيرة والمتوسطة إمكانية تحقيق الحماية المثلى لأجهزتهم.

 العرض الجديد الذي تُقدمه شركة « كاسبركسي » الرائدة في محاربة الفيروسات على المستوى العالمي، يُبرز لمديري تكنولوجيا المعلومات رؤية واضحة فيما يتعلق بنقاط الوصول المتأثرة، فضلا عن مدى تقدم الهجمات بهدف تمكينهم من تحليل إعدادات الحوادث وأسبابها، واتخاذ التدابير والخطوات الاستباقية اللازمة لضمان المزيد من الأمن للشركة المعنية.

ومن أجل ضمان حماية  الأنشطة، والبيانات وكُل ما يخص الجانب المالي للشركات الصغيرة والمتوسطة، يجب ضمان حماية عالية ضد المخاطر الإلكترونية.

وفي هذا الصدد، كشفت دراسة حديثة لكاسبرسكي، أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تفتقر في بعض الأحيان إلى رؤية واضحة حول بيئة تكنولوجيا المعلومات لديها عندما تواجه تهديداً على الإنترنت، وهو الأمر الذي يُمثل أكبر التحديات بالنسبة لـ 40 في المائة من هذه الشركات.

ومن شأن توفر مختلف المعلومات الخاصة بالهجوم والمستخدمين المتأثرين ونقاط الدخول أن تُساعد الشركات على تعزيز ممارساتهم المتعلقة بالأمن، إلى جانب الحماية الآلية لجميع محطاتهم.

ويُمكن اليوم للمسؤولين عن خدمات معالجة المعلومات بفضل توفر قدرات الكشف والاستجابة الجديدة للحوادث في حل سحابة كاسبرسكي Endpoint Security Cloud، الإطلاع على مسار انتشار الهجمات، ومعرفة تفاصيل نقاط النهاية المتأثرة (نسخ نظام التشغيل والمستخدمين)، والإطلاع على الملفات المصابة وأسمائها أيضا، فضلاً عن إنشاء وتعديل التعديلات الخاصة بانطلاق التشغيل.

 وتُعرض جميع المعلومات التي تم الحصول عليها على منصة Kaspersky Endpoint الأمنية للإدارة على الإنترنت.

ويُمكن للمسؤولين بمجرد معرفة نقطة دخول التهديد صقل سياساتهم الأمنية واتخاذ تدابير الحماية والتوعية المناسبة لتفادي الوقوع في مشاكل مماثلة.

 وعلى سبيل المثال، يستطيع المسح الضوئي الكشف عن دخول برنامج ضار إلى حاسوب موظف على شكل ملف بياني من خلال بريد إلكتروني احتيالي.

 ومن هذا المنطلق، للمسؤول تحديث الإعدادات لمواجهة التصيد الاحتيالي، وتعديل الحسابات الأمنية للمستعملين العاملين في مجال المعلومات الحساسة، ووضع قائمة بأسماء الموظفين الذين قد يحتاجون إلى تكوين إضافي في مجال الأمن الحاسوبي.

صورة من المنصة الرقمية تُبرز سلسلة الهجمات الإلكترونية

وفي هذا الصدد، شرح أندري دانكفيتش، المدير الأول في تسويق منتجات كاسبرسكي : »يوفر التحديث قيمة حقيقية للشركات الصغيرة والمتوسطة، فهي تمكن المسؤولين التقنيين من تحسين خبراتهم في مجال أمن الفضاء الحاسوبي واكتساب المهارات الأساسية في مجال التحقيق في الحوادث. وبالاستعانة بأداة بسيطة وبيانية، يمكنهم معرفة أنواع مختلفة من التهديدات القائمة والاستعداد للعمل على معالجة قضايا وحلول أكثر تعقيدا في مجال الأمن السيبراني ».

تجدر الإشارة أن خاصية EDR متاحة لمستخدمي كاسبرسكي Endpoint Security Cloud  Plus  في النسخة التجريبية على امتداد الأشهر المتبقية من السنة الجارية.

من أجل الحصول على معلومات أوفى، وتجربة النسخة التجريبية من EDR ، يرجى زيارة موقعنا.

محمد خليل
Facebook Comments

vous pourriez aussi aimer Plus d'articles de l'auteur

Les commentaires sont fermés.