أورنج تونس بدعم من مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية : تزويد 20 مدرسة ابتدائية رقميّة جديدة بمحتويات رقمية بيداغوجية تربوية ودورات تدربيبة لفائدة التلاميذ والإطار التربوي في مجال الروبوتات في إطار برنامج المدارس الرقمية

5
منذ سنة 2012، تعهدت أورنج تونس باعتبارها شركة مسؤولة مجتمعيا ومتضامنة إلى جعل التكنولوجيا الرقمية عاملاً من عوامل تكافؤ الفرص لجميع التونسيين.
ويعدّ برنامج التربية الرقمية أحد برامجها الرئيسية الموجهة للمدارس الابتدائية، وهو برنامج رائد تمّ إطلاقه سنة 2014 بالشراكة مع وزارة التربية وبدعم من مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية Fondation Orange تمّ خلاله تزويد 150 مدرسة ابتدائية بتجهيزات ومحتويات رقمية بيداغوجية تربوية.
بالإضافة إلى تحسين النتائج المدرسية من خلال طريقة التدريس والتعلّم المسلية باستخدام التكنولوجيا الرقميّة ، فإن هذا البرنامج له أيضا هدف أساسي يتمثّل في الحدّ من الانقطاع المدرسي المبكر للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 12 سنة.
مرة أخرى وخلال هذه السنة عززت أورنج تونس بدعم من مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية والمسؤولية المجتمعية برنامجها النموذجي من خلال تجهيز وتزويد 20 مدرسة رقمية جديدة شمل مختلف أنحاء ولايات الجمهورية على غرار ولايات القصرين، توزر، قبلي، قابس، مدنين، تطاوين، سوسة، المهدية، المنستير، القيروان، سيدي بوزيد، بنزرت، زغوان، تونس، بن عروس، منوبة، باجة، جندوبة، الكاف وسليانة.
وتحتوي كلّ مدرسة الآن على مجموعة رقمية تتضمن 25 جهازا لوحيا وجهاز حاسوب محمول وجهاز عرض فيديو وخادم Raspberry رقمي متطوّر ومحتويات رقمية بيداغوجية (البرنامج الرسمي المعتمد من وزارة التربية للمرحلة الإبتدائية وتطبيقات بيداغوجية تربوية) ومجموعة علمية في مجال الروبوتيك.
وفي هذا الإطار يتمّ القيام بدورات تكوينية وتدريبية للمعلمين والتلاميذ المستفيدين حول استخدامات المجموعة الرقمية ومحتوياتها من طرف العاملين المتطوعين في أورنج تونس، تليها ورشة تدريبية في مجال الروبوتيك Robokid لفائدة تلاميذ المدرسة تتيح لهم تعزيز وتقوية قدراتهم الابتكارية خاصّة في مجالات البرمجة وكيفية تشغيل و تجميع الروبوتات والتعامل معهم.
بالتوازي مع هذا النشاط تمّ تدريب المعلمين ومديري المدارس الرقمية استعدادا للنسخة الرابعة من مسابقة  » WikiChallenge Ecoles d’Afrique »​​، وهي مسابقة إقليمية موجهة للتلاميذ الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و13 سنة من المدارس الرقمية والذين يتمّ تشجيعهم على كتابة المقالات حول مواضيع في علاقة بمحيطهم وبيئتهم المباشرة.
للتذكير فقد شهدت المسابقة تميّز 5 مدارس رقمية تونسية في السنوات الماضية على غرار « الصخيرة » بولاية باجة و « بشني » بولاية قبلي سنة 2018 تلتها المدرسة الرقمية « واد السدر » بولاية قابس سنة 2019 ومدرسة « تاوريت » بولاية مدنين والسمار بولاية تطاوين سنة 2021.
واستفاد من هذا البرنامج أكثر من 44 ألف تلميذ 2500 معلم وإطار تربوي في 150 مدرسة رقمية موزعة على 24 ولاية، وخلال السنة الدراسية القادمة تعمل أورنج تونس على تجهيز وتزويد مدارس ابتدائية أخرى وزيادة تنشيط شبكة المدارس الرقمية في مختلف أنحاء الجمهورية.
محمد خليل
Facebook Comments
pub-6071570422139658

vous pourriez aussi aimer Plus d'articles de l'auteur

Les commentaires sont fermés.