تلفزيونات من « إل جي » ترسي معايير جديدة في الترفيه على الحواسيب الشخصية بالاضافة إلى قدرة في اللعب أكثر نجاعة

31
حركة حقيقية بدقة 8K مدعومة بوحدة NVIDIA GeForce RTX 30 Series القوية أصبحت الآن حقيقة على تلفزيونات LG OLED فائقة الإتساع
وضعت شركة « إل جي الكترونيكس »، وهي أول شركة مصنعة لأجهزة تلفزيون تقوم بتسويق أجهزة تلفزيون 8K OLED، معياراً جديداً في القطاع مع أول أجهزة تلفزيون 8K في العالم تدعم وحدة معالجة الرسوميات الجديدة والقوية GeForce RTX™ 30 Series GPU من شركة NVIDIA®. ودُعّم الجهاز بمعالج الشركة α (Alpha) 9 Gen 3 AI القادر على تقديم دعم كامل للنطاق الترددي 8K، وبالتالي مؤدياً الى تصعيد تلفزيون 8K OLED من « إل جي » المنافسة ليقدم للاعبين المحمسين في جميع أنحاء العالم طريقة اللعب الأكثر إقناعاً وإبهاراً على شاشات متألقة مع أكثر من 33 مليون بكسل ذاتية الإضاءة.
ولطالما اعتبرت أجهزة تلفزيون OLED من « إل جي » من بين أجهزة تلفزيون الألعاب الأكثر تقدماً في العالم؛ وذلك بفضل تقنية البكسل الذاتية الإضاءة، ودعمها لأحدث مواصفات HDMI، مثل معدل التحديث المتغير VRR، ومعدل الاستجابة الفائق السرعة، ووضع الكمون المنخفض التلقائي ALLM. وبفضل توافق تلفزيونات LG OLED مع NVIDIA G-SYNC®، فإن مستخدمي « إل جي » تمكنوا من الإستمتاع بألعابهم المفضلة مع وحدة معالجة الرسوميات GeForce RTX 20 Series وGTX 16 Series GPUs لتجربة ألعاب سلسة وغامرة بدون وميض أو تمزق أو تأتأة كما يحصل في معظم الشاشات.
يرفع معالج α (Alpha) 9 Gen 3 AI في تلفزيونات LG OLED وNanoCell 8K أداء تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي إلى مستوى جديد وينشئ معياراً جديداً للصورة والأداء المحسنين للألعاب. ومع قدرة تلفزيونات LG 8K OLED على تقديم محتوى بدقة 8K بمعدل 60 إطاراً في الثانية، والتعامل مع سرعات مذهلة تصل إلى 48 جيغابيت في الثانية، فإن لعب الألعاب بدقة 8K على أجهزة تلفزيون LG OLEDوبطاقات NVIDIA GeForce RTX 30 Series GPU لم يسبق له مثيل.
وفي هذا الإطار، قال مات ويبلنغ نائب رئيس التسويق في GeForce العالمية في NVIDIA: « نحن متحمسون لتقديم دعم GPU GeForce RTX 30-Series لأجهزة LG OLED بدقة 8K لعام 2020″، مضيفاً: « سينبهر اللاعبين بالأداء على أجهزة التلفزيون هذه عند لعب أحدث ألعاب الكمبيوتر بدقة 8K التي تتميز بتتبع الشعاع الأكثر واقعية وميزات الذكاء الاصطناعي المتطورة، التي تدعمها وحدة معالجة الرسومات GeForce RTX 3090 ».
ولتعزيز إحساس اللاعبين بالانغماس، يدعم جهاز LG OLED 48CX أيضاً تقنية Dolby Atmos والضبط الصوتي القائم على خوارزمية AI للتعلم العميق من LG، من أجل الارتقاء بجودة الصورة والصوت على حد سواء. من جهة أخرى، يمكن إقران مكبرَي صوت بلوتوث من LG في وقت واحد في هذا التلفزيون، مما يؤدي إلى خلط صوت 2.0 قناة بصوت محيطي افتراضي 4.0 لمزيد من الانغماس في الألعاب المفضلة. ومع إمكانية LG ThinQ المدمجة، أصبح التحكم الصوتي بدون استخدام اليدين ممكناً لتلك اللحظات التي لا يكون فيها الوصول إلى جهاز التحكم عن بُعد متاحاً.
وفي السياق، قال نائب رئيس قسم تصميم التلفزيونات في شركة « إل جي » للترفيه المنزلي س. ب. بايك: « إن الجمع بين جودة الصورة المذهلة لتلفزيون LG OLED والبراعة التكنولوجية لـ NVIDIA يقدمان تجربة ألعاب من المستوى العالي بدقة 8K التي لا تصدق »، مضيفاً: « بعد الشراكة الناجحة في العام الماضي مع أفضل علامة تجارية لأجهزة الألعاب في العالم، نتطلع إلى توسيع علاقتنا مع NVIDIA ».
محمد خليل
Facebook Comments

vous pourriez aussi aimer Plus d'articles de l'auteur

Les commentaires sont fermés.